فيلم الرعب Hush

Hush.gif

بطلة الفيلم مادلين ، كاتبة روايات مشهورة ، من فئة الصم و البكم ، فقدت قدرتها على السمع عندما كانت تبلغ من العمر ثلاثة عشر عاماً ، قررت الانعزال عن العالم و العيش في الغابة حتى تركز على إيجاد نهاية لروايتها ، وفي يوم من الأيام جاءت صديقتها في زيارة عابرة و أثناء مغادرتها تعرضت لهجوم من رجل مقنع ، حاولت طلب المساعدة من مادلين و لكنها لم تشعر بها..!

أستغرب القاتل من عدم أحساس مادلين لصراخ صديقتها و أدرك أنها لا تسمع فقرر العبث معها ، لذلك تسلل إلى المنزل و أخذ جوالها وبدأ يلتقط لها صوراً و يرسلها إلى جهازها المحمول، شعرت مادلين بالرعب عندما فتحت الرسالة ووجدت صورها و أدركت أن شخصاً ما بالمنزل يراقبها.

وبدأ صراع البقاء ، ومحاولة الهرب ، و لعبة توم وجيري ، تنتهي المطاردة بإصابة مادلين بإصابة عميقة في ساقها ، وعليها التفكير في النجاة قبل أن تفقد كميات أكبر من الدماء ،فكرت بخصمها ، أنه رجل سليم البنية الجسدية ، ولا يمتلك نقطة ضعف واحدة ولكن..

تمكنت من القضاء عليه من خلال إذنيه ، أشعلت جهاز الأنذار الذي أصدر ضوضاء و أصوات لم يحتملها القاتل فسددت له طعنه أودت بحياته و نجت هي بذكائها..

فيلم ممل ، مستهلك ، بايخ ، لا يستحق المشاهدة..أكبر عيوبه البيئة المظلمة ..  ظلام دامس .. ظلام .. ظلام .. حتى لو كانت الكهرباء مطفئة ، فكان ع الأقل وضع القليل من الإضاءة الباهتة حتى يتمكن المشاهد من الرؤية..!

Advertisements

فكرة واحدة على ”فيلم الرعب Hush

  1. أتعلمين حقا حقا لا أحب أفلام الرعب، أحس وكأنه تعذيب للنفس، ولا زلت أتسائل لم كن أكلف نفسي عناء مشاهدتهم سابقا. وشكرا لك على التقرير الخفيف

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s